"التعليم" تعتمد إنشاء 300 مدرسة جديدة وإزالة 598 آيلة للسقوط.. غدًا
الجمعة 28-3-2014 11:22 م
صورة أرشيفية - اجتماع مجلس إدارة صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية

كشف الدكتور محمد عمر، مدير صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية، أن اجتماع مجلس إدارة الصندوق، المقرر عقده غدا السبت، برئاسة الدكتور محمود أبوالنصر، وزير التربية والتعليم، سيناقش 38 ملفا تتعلق بالمدارس والمنشآت التعليمية على مستوى الجمهورية.

وقال عمر إن أهم الملفات المطروحة في اجتماع الغد، تتمثل في إصدار الموافقة على الاعتمادات المالية اللازمة لإنشاء 300 مدرسة جديدة، على أن تدخل الدراسة بدءا من العام الدراسي القادم، وكذلك اتخاذ قرار بشأن 598 مدرسة آيلة للسقوط، بهدم المباني المنهارة، وإنشاء مبانٍ جديدة بدلا منها.

ولفت عمر إلى أن وزير التعليم كان قد كلف لجانا من الأبنية التعليمية، برصد المباني التالفة، بعد متابعته لما ينشر في وسائل الإعلام عن مشاكل الأبنية المدرسية، فقدمت تلك اللجان ملفا بـ598 مدرسة، يجب إزالتها قبل أن تنهار على رءوس التلاميذ.

ويناقش اجتماع الغد أيضا ملفات تتعلق بعدد من المدارس التي تعاني من مشاكل في موزاناتها لهذا العام، وكيفية دعم تلك المدارس.

وأشار إلى أن محافظة القاهرة بها 235 مدرسة، تحتاج إلى أعمال صيانة، وتلك المدارس ستكون ضمن الملفات المطروحة في اجتماع مجلس إدارة الصندوق غدا، كما أنه من المقرر أن يصدر قرار بتخصيص عدد من أتوبيسات النقل لنقل المعلمين من أماكن إقامتهم، إلى مقار عملهم في مدارسهم بالمحافظات النائية، ومنها تخصيص 6 أتوبيسات لمرسي مطروح، و2 لجنوب سيناء، وكذلك من المقرر اعتماد مبالغ مالية لاستكمال أعمال تطوير عدد من الاستراحات الخاصة بالمعلمين في المحافظات الحدودية، ومن ذلك استكمال تطوير وإنشاء 6 استراحات في أسوان، و2 بالوادي الجديد.

ويشمل الاجتماع أيضا إصدار قرارات بشأن توريد تجهيزات لعدد من المدارس، تضم أجهزة حاسب آلي، وبعض الأجهزة التقنية الحديثة.

أضف تعليق